اسباب تساقط الشعر بكثرة، مع افضل الخلطات الطبيعية لتطويل الشعر – اسأل طبيب

0 69

تعتبر اسباب تساقط الشعر بكثرة من المشاكل الشائعة التي يعاني منها الكثير من الناس، وهي مشكلة قد تكون مؤرقة جداً لبعض الأشخاص، وتحدث لأسباب متعددة، سواء كانت وراثية أو بسبب أسلوب الحياة الغير صحي، أو بسبب الأمراض والأدوية المستخدمة، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن أسباب تساقط الشعر بكثرة وكيفية تفاديها، وأيضاً سنتحدث عن بعض الوصفات الطبيعية للحد من تساقط الشعر وتطويله.

اسباب تساقط الشعر بكثرة

  1. التوتر والقلق: يعتبر التوتر والقلق من الأسباب الرئيسية لتساقط الشعر، حيث يؤثر الضغط النفسي على صحة فروة الرأس والجذور.
  2. الوراثة: يعد تساقط الشعر وراثياً في بعض الحالات، وقد يكون من الصعب تفاديها.
  3. تقدم العمر: يعاني العديد من الناس من تساقط الشعر نتيجة تقدم العمر، وهي ظاهرة طبيعية يجب أن تتقبلها.
  4. التغذية الغير صحية: تحتاج فروة الرأس والشعر إلى العديد من العناصر الغذائية مثل البروتينات والفيتامينات والمعادن، وإذا كانت التغذية غير صحية، فإن ذلك سيؤثر على صحة الشعر ويؤدي إلى تساقطه.
  5. متى يكون تساقط الشعر خطيراً؟الأمراض: يمكن أن يكون تساقط الشعر نتيجة للأمراض مثل القرحة الهضمية والفطريات والأمراض المناعية.
  6. العلاجات الطبية: قد يتسبب بعض الأدوية في تساقط الشعر مثل بعض أدوية السرطان والأدوية المضادة للصداع.

تعرف علي | اسباب تساقط الشعر عند البنات والوقاية منه بطرق مجربه

متى يكون تساقط الشعر خطيراً؟

يجب مراجعة الطبيب إذا كان التساقط مفاجئًا وشديدًا، أو إذا كان مصحوبًا بعلامات أخرى مثل الصداع والدوخة والحمى والحكة، وهذا يشير إلى وجود مشكلة صحية تحتاج إلى علاج فوري.

خلطات لتساقط الشعر

تساقط الشعر هو مشكلة شائعة تواجه العديد من الأشخاص في جميع أنحاء العالم. يمكن استخدام بعض الخلطات الطبيعية للمساعدة في الحد من تساقط الشعر وتحفيز نموه. ومع ذلك ، ينبغي الانتباه إلى أن تساقط الشعر يمكن أن يكون ناتجًا عن عوامل مختلفة ، بما في ذلك الوراثة والصحة العامة والتغذية والتوتر والأمراض الجلدية والعلاجات الدوائية ، لذلك يجب استشارة الطبيب قبل تجربة أي خلطات.

إليك بعض الخلطات الطبيعية التي يمكن استخدامها للحد من تساقط الشعر:

 خلطة زيت جوز الهند وزيت الخروع:

يمزج كمية متساوية من زيت جوز الهند وزيت الخروع ويتم تدليك الخليط بلطف على فروة الرأس لمدة 10-15 دقيقة قبل الاستحمام. يُترك الخليط على فروة الرأس لمدة 30 دقيقة ثم يُغسل بالشامبو.

خلطة عصير البصل وعصير الألوفيرا لعلاج تساقط الشعر:

يتم خلط 2 ملعقة كبيرة من عصير البصل و 1 ملعقة كبيرة من عصير الألوفيرا. يتم تدليك الخليط بلطف على فروة الرأس لمدة 10-15 دقيقة ، ثم يُترك الخليط لمدة 30 دقيقة ثم يُغسل بالشامبو.

زيت جوز الهند وعصير الليمون:

قم بخلط ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند مع ملعقة صغيرة من عصير الليمون. ضع الخليط على فروة الرأس واتركه لمدة 20-30 دقيقة ثم اغسل شعرك بالماء الفاتر. يمكن تكرار هذه العملية مرتين في الأسبوع.

زيت الخروع والبيض لوقف تساقط الشعر:

قم بخلط بيضة واحدة مع ملعقتين كبيرتين من زيت الخروع. ضع الخليط على فروة الرأس واتركه لمدة 30 دقيقة ثم اغسل شعرك بالماء الفاتر. يمكن تكرار هذه العملية مرتين في الأسبوع.

عصير البصل:

قم بعصر بصلة واحدة واستخراج عصيرها. ضع العصير على فروة الرأس واتركه لمدة 15-20 دقيقة ثم اغسل شعرك بالماء الفاتر. يمكن تكرار هذه العملية مرتين في الأسبوع.

زيت اللوز وزيت الخروع:

قم بخلط ملعقتين كبيرتين من زيت اللوز مع ملعقتين كبيرتين من زيت الخروع. ضع الخليط على فروة الرأس واتركه لمدة 30 دقيقة ثم اغسل شعرك بالماء الفاتر. يمكن تكرار هذه العملية مرتين في الأسبوع حتي يتوقف تساقط الشعر.

عصير الألوفيرا:

قم بفتح ورقة من الألوفيرا واستخراج الجل الذي بداخلها. ضع الجل على فروة الرأس واتركه لمدة 30-45 دقيقة ثم اغسل شعرك بالماء الفاتر. يمكن تكرار هذه العملية مرتين في الأسبوع.

اقراء اكثر عن | افضل الوصفات الطبيعية لتطويل الشعر

جميع هذه الوصفات الطبيعية يمكن استخدامها للحصول على شعر صحي ولامع، وللمساعدة في تعزيز نمو الشعر وعلاج مشاكل فروة الرأس. ومع ذلك، قد يتطلب العلاج بالأدوية الطبية لبعض الأشخاص مشاكل فروة الرأس الأكثر حدة، ويجب عليهم استشارة الطبيب المختص قبل استخدام أي من هذه الوصفات.

لماذا يحدث تساقط للشعر بعد الولادة؟

يعتبر التساقط المفرط للشعر بعد الولادة أمرًا شائعًا ومتكررًا، ويعرف باسم “تساقط الشعر بعد الولادة” أو “فقدان الشعر المرتبط بالولادة”. ويحدث هذا التساقط عادة في الأشهر الأولى بعد الولادة، ويمكن أن يستمر لعدة أشهر أخرى.

تساقط الشعر بعد الولادة يحدث بسبب التغيرات الهرمونية الكبيرة التي تحدث خلال فترة الحمل وبعد الولادة.

خلال الحمل، يتغير مستوى الهرمونات في جسم المرأة بشكل كبير، مما يؤدي إلى زيادة كثافة الشعر وتحسين حالته. ومع ذلك، بعد الولادة، تعود مستويات الهرمونات إلى مستوياتها الطبيعية، مما يؤدي إلى تساقط الشعر الذي كان قد زاد في الحمل.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تزيد الإجهاد ونقص النوم والتغذية الغير صحية خلال فترة ما بعد الولادة من تساقط الشعر. كما أن تغيير نمط الحياة والعناية بالشعر، مثل قص الشعر قصيرًا أو تجعيد الشعر باستخدام أدوات التصفيف الحرارية، يمكن أن يزيد من التساقط.

على الرغم من أن تساقط الشعر بعد الولادة يمكن أن يكون مزعجًا، إلا أنه عادة ما يكون مؤقتًا ولا يؤثر على صحة الشعر على المدى الطويل. ومع ذلك، إذا كان التساقط شديدًا ومستمرًا، ينصح بالتحدث إلى الطبيب للتأكد من عدم وجود أي مشكلات صحية أخرى تسبب التساقط.

القشرة وتساقط الشعر

هل تسبب القشرة تساقط للشعر بكثرة؟

عمومًا، القشرة لا تسبب تساقط الشعر بكثرة. ومع ذلك، إذا لم يتم علاج القشرة بشكلصحيح فقد يؤدي ذلك إلى حكة فروة الرأس وتهيجها، مما يمكن أن يؤدي إلى تساقط الشعر بشكل طفيف.

يحدث تكوين القشرة نتيجة اضطرابات في فروة الرأس، مثل الجفاف أو الدهون الزائدة أو الإصابة بفطريات، وعادة ما يترتب عليها تهيج وحكة الفروة وظهور قشرة بيضاء أو صفراء اللون.

لتجنب تساقط الشعر الناتج عن القشرة، ينصح بتنظيف فروة الرأس بانتظام باستخدام شامبو خاص بالقشرة، والحرص على ترطيب الفروة بعد الاستحمام، وتجنب استخدام المنتجات الكيميائية القوية على الشعر والفروة.

وإذا استمرت مشكلة القشرة وتساقط الشعر بشكل كبير، فقد يحتاج الشخص إلى استشارة الطبيب المختص، حيث يمكن للطبيب تقييم حالة فروة الرأس ووصف العلاج المناسب للتخلص من القشرة والحد من تساقط الشعر.

المراجع:

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hair-loss/symptoms-causes/syc-20372926

https://dermnetnz.org/topics/psychological-effects-of-hair-loss

Add your first comment to this post

اشترك في قناة اسأل طبيب علي يوتيوباشترك الاّن