اعراض التهاب الاذن الوسطى واسبابه وكيفية علاجة وما هي طرق الوقاية منه

0 109

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التهاب الاذن الوسطى هو من اكثر مشاكل الاذن شيوعا والمصاحب بالعديد من الاعراض المؤلمة والتي تصيب جميع المراحل العمرية من الكبار والصغار كما ان التهاب الاذن الوسطي عند الرضع من الامور  المزعجة جدا للوالدين. في هذا المقال سنتحدث بالتفصيل عن اعراض التهاب الاذن الوسطي وما هي افضل طرق العلاج؟ ومتي تكون استشارة الطبيب واجبة؟ لتلافي تدهور الحالة وفقدان السمع لاقدر الله.

ماهو التهاب الأذن الوسطي؟

الاذن الوسطي هي منطقة مملؤة بالهواء تقع خلف طلبة الأذن يوجد بها عظمات الاذن الثلاث المسؤولة عن نقل الصوت بالاهتزاز وتتصل بالأذن الوسطي زوج من القنوات ممتدة الي التجويف الانفي خلف الحلق تعمل علي معادلة الضغط داخل الاذن تسمي القناة السمعية (قناة استاكيوس). وعند حدوث اي خلل في عمل القناة السمعية يتغير الضغط دالخ الاذن الوسطي ويصاحب هذا التغير التهاب في الأذن الوسطي. وقد يكون الالتهاب بسبب عدوي بكتيرية او فيروسية او بعد الاصابة بنزلات البرد.

اعراض التهاب الأذن الوسطى

اولا- أعراض التهاب الأذن الوسطى عند الكبار:

  • الام شديدة في الاذن وغالبا ماتكون في اذن واحدة وتزداد عند النوم.
  • ضعف السمع وعدم وضوح الاصوات.
  • احساس مزعج يشبه الضغط داخل الاذن.
  • خروج سوائل من الاذن في بعض الاحيان.
  • عند فحص الطبيب للاذن يتبين وجود سوائل بداخلها هي المتسببة في حدوث اللتهاب.

ثانيا- التهاب الاذن الوسطى عند الاطفال:

للاسف أن الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى يعتبر من اكثر التهابات الاذن شيوعاً عند الاطفال والرضع ايضا ،كما انه بسبب صغر سن الطفل فقد لايستطيع الوالدين ان يدركا اصابة طفلهما بالتهاب الاذن الوسطي الا بعد تدهور الحالة وزيادة الاعراض بشكل كبير جدا ،و لكن يجب ع الوالدين معرفة اهم الاعراض الاولية للإصابة بالتهاب الأذن الوسطي عند الاطفال ليستطيعوا تدارك المشكلة قبل زيادها. كما ان التهاب الاذن الوسطي عند الاطفال يكثر شيوعه عند اصابة الطفل بنزلات البرد والتهابات الحلق المتكررة او احتقان الانف.

ومن اعراض التهاب الاذن الوسطي عند الاطفال الشائعة مايلي:

  •  بكاء الطفل بشكل مستمر ومحاولة لمس منطقة الاذن باستمرار .
  • الام في الاذن تزداد عند النوم.
  • تأثر حاسة السمع لدي الطفل وعدم تجاوبه مع المنبهات الصوتية علي غير العادة.
  • قد ترتفع درجة الحرارة للطفل المصاب بالتهاب الاذن ان كان سبب الالتهاب بكتيري.
  • اضطراب مزاج الطفل وتغير في سلوكه مع اقرانه .
  • فشل محاولات تهدئة الطفل بسبب كثرة البكاء..
  • رفض الطعام وفقدان الشهية.

فيجب علي الاباء الانتباه لسلوكيات اطفالهم لإكتشاف حالات التهاب الاذن الوسطي لديهم مبكراً وعدم الانتظار فقد تدهور الحالة لاقدر الله.

أسباب تكرار التهاب الأذن الوسطى والخارجية عند الرضع:

من الملاحظ ان تكرار التهاب الاذن الوسطي والخارجية عند الرضع هو امر شائع جدا وذلك لعدة اسباب تتعلق بطبيعة  الطفل نفسه . ومن هذه الاسباب هو طريقة الرضاعة للطفل, فبعض الاوقات يرضع الطفل وهو نائم فيتسرب بعض من حليب الرضاعة من فم الطفل ويدخل الي الاذن ويتسبب في حدوث التهاب الاذن للرضيع. ايضا من اسباب التهاب الاذن عند الرضع ضيق القناة السمعية للرضيع (قناة استاكيوس) ووضعها الافق اكثر مما يتسبب في منع تصريف سوائل الاذن وتراكمها. او قد تدخل احد الحشرات الي الاذن. وكثيرا مايكون اللتهاب بسبب عدوي بكتيرية او فطرية او فيروسية.

مضاعفات التهاب الاذن الوسطي

غالبا ما يمر التهاب الاذن الوسطي دون مضاعفات خلال يام . ع الرغم من ذلك فان تكرار التهاب الاذن الوسطي المزمن قد يكون له مضاففات خطيرة:

  1. ضعف حاسة السمع. الضعف المؤقت في حاسة السمع، من الحالات الشائعة التي تحدث غالباً التهابات الأذن، ولكنه عادةً ما تستعيد الاذن قدرتها علي السمع بعد شفاء الالتهاب. بينما قد تؤدي التهابات الأذن الوسطي المتكررة والمزمنة إلى فقدان حاسة السمع بصورة حادة قد تكون مؤقتة او قد تصل الي فقدان السمع بشكل دائم.
  2. تأخر وصعوبة في الكلام. السمع هو من الامور الهامة التي تساعد علي تحسين الكلام عند الاطفال وعند الاصابة بالتهاب الاذن الوسطي فقد تتاثر حاسة السمع لديهم، وبالتالي يصاب الطفل بتلعثم في الكلام.
  3. ثقب طبلة الاذن . نادرا مايحدث تمزق لطبلة الاذن بسبب التهاب الأذن الداخلية. و لكن في بعض الحالات النادرة مع شدة الاصابة وزيادة ضغط السوائل وعدم تصريفها قد تحدث الاصابة بتمزق طبلة الاذن. وغالبا ماتشفي تمزقات طبلة الأذن خلال ثلاثة ايام وقد يتطلب الامر تدخلا جراحيا.

متي يجب زيارة الطبيب لعلاج التهاب الاذن الوسطي؟

عادة مايزول التهاب الاذن الوسطي خلال ايام دون الحاجة الي مراجعة الطبيب. و لكن في بعض الحالات قد يتطلب الامر استشارة طبيبك لتشخيص الحالة بصورة دقيقة وتناول الاعلاج المناسب لاتهاب الاذن الوسطي.

  • عند استمرار الاعراض لعدة ايام
  • اذا كان التهاب الاذن لطفل عمرة اقل من 6 اشهر
  • وجود الم شديد في الاذن
  • اضطرابات النوم.
  • خروج صديد او افرازات دمموية من الاذن.

علاج التهاب الأذن الوسطي

عادة مايختفي التهاب الاذن الوسطي دون الحاجة اي تناول علاج .و لكن في بعض الاحيان قدر يضطر طبيبك الي وصف بعض الدوية التي تساعد في علاج الالتهاب  مثل قطرات علاج التهاب الاذن الوسطي او المضادات الحيوية لمكافحة العدوي البكتيرية المتسببة في الاصابة.

الوقاية من التهاب الأذن الوسطى

الوقاية دائما خير من العلاج . ومن اهم السبل الواجب اتناعها للوقاية من التهاب الاذن هي:

  1. تعليم الطفل كيفية العناية بنفسه وغسل يديه باستمرار
  2. عدم ترك الطفل فترة طويلة في اماكن تجمع الاطفال مثل (KIDS AREA)
  3. البعد عن اماكن التلوث والدخان ( خاصة التدخين السلبي)
  4. التوجه الي الرضاعة الطبيعية بدلا عن الرضاعة الصناعية
  5. عدم السماح للطفل للرضاعة وهو مستلقي.
  6. الاهتمام بمناعة الطفل وتغذيته لتقليل فرص اصابته بالعدوي
  7. علاج حالات نزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي العلوي.
  8. الحرص علي اتمام جرعات المضاد الحيوي كاملة لمنع تكرار العدوي.

في النهاية نرجو ان نكون قد قدمنا معلومة مفيدة حول التهاب الاذن الوسطي وكيفية التعامل معه وعلاجه بالطريقة الصحيحة

و كما نشكركم علي زيارة موقعنا. وندعوكم للاستمتاع والاستفادة بالعديد من النصائح المعلومات الطبية المفيدة, و التي تهدف الي تحسين جودة الرعاية الصحية والثقافة الطبية. والتي يقدمها لفيف من الأطباء المتخصصين في شتي التخصصات الطبية. و التي نضمن لكم ان تكون معلومة صحيحة ونصيحة خالصة من القلب. و لا تنسو الانضمام لنا علي صفحات التواصل الاجتماعي.


اشترك في القناة
       انضم لصفحتنا            تابعنا على تويتر             انستاجرام

مصدر مصدر 1

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.