كيفية قياس ضغط الدم الطبيعي ومعنى النتائج

قياس ضغط الدم هو إجراء شائع يتم في العيادات الطبية والمنازل لتقييم صحة القلب والأوعية الدموية. يعتبر ضغط الدم مؤشرًا هامًا للصحة العامة ويمكن أن يكشف عن مشاكل صحية محتملة مثل ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه. في هذا المقال، سنستعرض كيفية قياس ضغط الدم الطبيعي ومعنى النتائج.

 

كيفية قياس ضغط الدم الطبيعي:

كيفية قياس ضغط الدم الطبيعي ومعنى النتائج
كيفية قياس ضغط الدم الطبيعي ومعنى النتائج
  1. استعداد الجهاز: يتم قياس ضغط الدم باستخدام جهاز يسمى سفيغمومانومتر. تحتوي الأجهزة الحديثة على عبوة تضخم بها الهواء وجهاز للقراءة. قم بالتحقق من تعليمات الاستخدام الخاصة بالجهاز الذي تستخدمه للحصول على التفاصيل الدقيقة.
  2. الاستعداد الشخصي: قبل قياس ضغط الدم، اجلس في مكان هادئ لمدة 5 دقائق على الأقل. تجنب الحركة الزائدة والحديث الكثير قبل القياس.
  3. وضع العبوة: ضع العبوة المضخمة (سفيغمومانومتر) حول ذراعك العارية. يفضل وضعها فوق الشريان الرئيسي في الذراع اليسرى. يجب أن تكون العبوة موجهة صوب الأمام ومحكمة الإغلاق.
  4. ضخ الهواء: استخدم اليد الأخرى لضبط صمام الهواء بحيث يكون مغلقًا تمامًا. قم بضخ الهواء في العبوة حتى تصل إلى ضغط قصوى يتوقف عنده ضخ الهواء.
  5. قراءة الضغط: أفتح الصمام تدريجيًا للسماح للهواء بالخروج من العبوة. ابدأ في الاستماع إلى النبضات وملاحظة القراءات على الجهاز. انتظر حتى تسمع النبضات الأولى، وهذه النبضات تعني الضغط الانقباضي (الأعلى). استمر في فتح الصمام حتى لا تسمع أي نبضات، وهذا يعني الضغط الانبساطي (الأدنى).
  6. تسجيل النتائج: احتفظ بالقراءة المرئية التي ظهرت على الجهاز في ذلك الوقت. ستكون القراءة بوحدة مليمتر الزئبق (mmHg).

اقر المذيد حول:ما هو ضغط الدم الطبيعي وكيفية قياسه

معنى نتائج قياس ضغط الدم الطبيعي

عادةً ما يتم تقديم نتائج قياس ضغط الدم بالشكل التالي: الضغط الانقباضي/الضغط الانبساطي بوحدة mmHg. على سبيل المثال، قد تكون النتيجة 120/80 mmHg. في هذا المثال، يكون الضغط الانقباضي 120 والضغط الانبساطي 80.

الجديد في غالم الطب:زيليبيسيران: حقنة كل 6 أشهر تحل محل الأقراص اليومية في علاج ارتفاع ضغط الدم

  • الضغط الانقباضي: يُعرف أيضًا بالضغط العالي. يشير إلى الضغط الذي يضربه القلب عند ضخ الدم بشدة في الأوعية الدموية أثناء انقباض القلب. يُعتبر الضغط الانقباضي مؤشرًا على مقاومة الأوعية الدموية ومرونتها.
  • الضغط الانبساطي: يُعرف أيضًا بالضغط الانخفاضي. يشير إلى الضغط الذي يحدث عند استرخاء القلب وانتهاء مرحلة الانقباض، حيث ينخفض الضغط في الأوعية الدموية.

اقرا ايضا:ارتفاع ضغط الدم: أسبابه وطرق الوقاية منه

ضغط الدم المثالي

يعتبر الضغط الطبيعي المثالي للبالغين حوالي 120/80 mmHg. ومع ذلك، يمكن أن تتفاوت القراءات الطبيعية من شخص لآخر وتعتمد على العوامل الفردية مثل العمر والجنس والحالة الصحية العامة. على العموم، يُعتبر ضغط الدم أقل من 120/80 mmHg ضغطًا طبيعيًا.

قد يهمك ايضا:كيفية التعرف على أعراض هبوط السكر في الجسم والتخلص منها والوقاية منها

إذا كانت قراءات ضغط الدم الخاصة بك تزيد عن النطاق الطبيعي، فقد يشير ذلك إلى ارتفاع ضغط الدم (ارتفاع الضغط الانقباضي و/أو الضغط الانبساطي) أو انخفاضه (انخفاض الضغط الانقباضي و/أو الضغط الانبساطي). قد يكون لارتفاع ضغط الدم تأثير سلبي على القلب والأوعية الدموية ويزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. ومن الجدير بالذكر أن الأرقام المحددة للضغط الطبيعي وارتفاع الضغط الدم يمكن أن تختلف قليلاً وفقًا للمصادر والإرشادات الطبية المختلفة.

قد يهمك ايضا:كيفية التعامل مع أعراض مرض السكر الرعاية الشخصية والمواجهة الفعالة

إذا كنت تشك في أن لديك قراءات ضغط الدم غير طبيعية، فمن المهم أن تتابع مع الطبيب. يمكن للأطباء تشخيص ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه وتقديم المشورة والعلاج المناسب. من الممكن أن يشمل العلاج التغييرات في نمط الحياة مثل تغييرات في النظام الغذائي وممارسة الرياضة، وفي بعض الحالات قد يتطلب الأمر تناول الأدوية للسيطرة على ضغط الدم.

قد يهمك ايضا:مقاومة الانسولين واعراضها وماهي اضرارها وهل يمكن الشفاء منها؟

 في الختام يجب أن يكون  قياس الضغط الطبيعي  جزءًا من روتين الرعاية الصحية العامة. يُنصح بقياس ضغط الدم بانتظام ومتابعته بالشكل المناسب للحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية. كما يُنصح بالتشاور مع الطبيب لتوجيهات أكثر دقة حول القياسات المثالية وكيفية متابعتها لصحتك العامة.

 

Add your first comment to this post

اشترك في قناة اسأل طبيب علي يوتيوباشترك الاّن