ما هي نسبة السكر الطبيعية في الدم؟

0 82

تعد مراقبة مستوى السكر في الدم أمرًا حيويًا لصحة الإنسان، حيث يلعب السكر دورًا رئيسيًا في وظائف الجسم العامة. يعد فهم ما هو السكر الطبيعي في الدم ومعرفة نسبة السكر الطبيعية من الأمور الهامة للحفاظ على صحة جيدة والوقاية من الأمراض المزمنة.

تهدف هذه المقالة إلى توضيح النسبة الطبيعية للسكر في الدم وأهمية الحفاظ على تلك النسبة في النطاق المثلى. سنلقي الضوء على القيم المستهدفة للسكر في الدم للأشخاص الأصحاء ولأولئك الذين يعانون من داء السكري. سنناقش أيضًا بعض العوامل التي يجب مراعاتها للحفاظ على مستوى السكر في الدم في حدوده الطبيعية، بما في ذلك النظام الغذائي الصحي وممارسة النشاط البدني والرعاية الطبية المنتظمة.

تعريف السكر في الدم

السكر في الدم هو الغلوكوز الموجود في الدورة الدموية. يُعد الغلوكوز مصدرًا هامًا للطاقة للخلايا في الجسم، ويتم تنظيم مستواه بواسطة هرمون الأنسولين المفرز من البنكرياس. عندما نتناول الطعام، يتم هضم الكربوهيدرات في الأمعاء وتحويلها إلى غلوكوز، الذي يدخل في مجرى الدم ويصبح متاحًا للخلايا للاستفادة منه.

اقرا المذيد حول:مرض السكر أسبابه وعلاماته وكيفية التعايش معه

ما هي نسبة السكر الطبيعية في الدم؟
ما هي نسبة السكر الطبيعية في الدم؟

نسبة السكر الطبيعية في الدم:

السكر في الدم هو أحد المؤشرات الهامة لصحة الجسم ووظائفه الطبيعية. يتم قياس نسبة السكر في الدم عن طريق فحص السكر التراكمي المعروف أيضًا باسم فحص A1c أو فحص الهيموغلوبين الجليكوزيل. يعبر هذا الفحص عن نسبة الغلوكوز المتصلة بالهيموغلوبين في الدم لفترة زمنية معينة، ويعكس مستوى السكر في الدم على مدى الشهور القليلة الماضية.

النسبة الطبيعية للسكر في الدم تختلف قليلاً بين الأشخاص الأصحاء والأشخاص المصابين بداء السكري. عادةً ما تكون النسبة الطبيعية للسكر في الدم في النطاق من 70 إلى 99 ملغ/ديسيلتر (ملغ/دل) في الصيام، وتكون أقل من 140 ملغ/دل بعد ساعتين من تناول وجبة.

اقرا المذيد حول:معدل السكر التراكمي الطبيعي: أهميته وأسباب ارتفاعه والعوامل المؤثرة عليه.

عند الحديث عن داء السكري، فإن النسب المستهدفة لمستوى السكر في الدم تختلف قليلاً. عادةً ما تستهدف المعايير الطبية لمرضى السكري النسبة التالية:

  1. الصيام: يعتبر المستوى الطبيعي للسكر في الدم خلال الصيام بين 70 و 99 ملغ/ديسيلتر (ملغ/دل). هذه النسبة تعكس مستوى السكر في الدم عندما لم يتم تناول الطعام لفترة طويلة وتعتبر قياسًا للتحكم في مستوى السكر في الدم الأساسي.
  2. بعد الوجبات: يعتبر المستوى الطبيعي للسكر في الدم بعد الوجبات أقل من 140 ملغ/ديسيلتر (ملغ/دل) بعد ساعتين من تناول الطعام. هذه النسبة تعكس استجابة الجسم للطعام وقدرته على معالجة الغلوكوز بعد الوجبات.

اقرا المذيد حول:ما هو تحليل السكر التراكمي الطبيعي HbA1c ؟

عوامل تؤثر على نسبة السكر الطبيعية في الدم:

نسبة السكر الطبيعية في الدم قد تتأثر بعدة عوامل. إليك استعراضًا لبعض العوامل التي يجب مراعاتها للحفاظ على نسبة السكر الطبيعية في الدم في نطاقه الطبيعي:

  1. النظام الغذائي: تلعب التغذية السليمة دورًا هامًا في تنظيم مستوى السكر في الدم. ينصح بتناول وجبات متوازنة وغنية بالألياف والبروتينات والدهون الصحية.
  2. النشاط البدني: ممارسة النشاط البدني بانتظام يساهم في تحسين حساسية الجسم للأنسولين ومساعدة الخلايا على استخدام السكر بشكل أفضل.
  3. الوزن والتحكم في الوزن: السمنة وزيادة الوزن قد تؤدي إلى زيادة مستوى السكر في الدم. بالتالي،.
  4. العوامل الوراثية.

اقرا المذيد حول:كيفية التعامل مع أعراض مرض السكر الرعاية الشخصية والمواجهة الفعالة

تأثير ارتفاع نسبة السكر الطبيعية في الدم:

ارتفاع نسبة السكر الطبيعية في الدم يمكن أن يؤدي إلى مشاكل ومضاعفات صحية جديدة ومزمنة. فيما يلي استعراض لبعض المشاكل والمضاعفات المحتملة لارتفاع نسبة السكر الطبيعية في الدم:

  1. داء السكري: ارتفاع نسبة السكر في الدم بشكل مستمر ومطول يمكن أن يؤدي إلى تطوير داء السكري.
  2. أمراض القلب والأوعية الدموية: ارتفاع نسبة السكر في الدم يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية.
  3. أمراض الكلى: ارتفاع نسبة السكر في الدم يمكن أن يؤدي إلى أضرار في الكلى وتدهور وظائفها.
  4. مشاكل الأعصاب: ارتفاع نسبة السكر في الدم لفترات طويلة يمكن أن يسبب أضرارًا للأعصاب.

قد يهمك ايضا:بدائل فيلداجلوز بلس: خيارات جديدة في علاج مرض السكري

تأثير انخفاض مستوى السكر في الدم:

انخفاض مستوى السكر في الدم (انخفاض السكر) يعتبر حالة طبية حادة وخطيرة. يحتاج الجسم إلى مستوى ملائم من السكر في الدم لتزويده بالطاقة اللازمة للعمل الصحيح للأعضاء والأنسجة. إذا انخفض مستوى السكر في الدم بشكل مفاجئ، فإنه يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة. فيما يلي شرح لأعراض ومشاكل انخفاض مستوى السكر في الدم وكيفية التعامل مع حالات هبوط السكر:

اقرا ايضا:متى يبدأ مفعول الجلوكوفاج للتنحيف وكيفة استخدامه بشكل صحيح – اسأل طبيب

  1. أعراض انخفاض مستوى السكر في الدم: يمكن أن تتضمن الأعراض التالية:

  • شعور بالجوع الشديد.
  • تعب شديد وضعف عام.
  • رجفة في اليدين والقدمين.
  • تعرق غزير.
  • دوخة وصداع.
  • ضبابية في الرؤية.
  • عصبية واضطراب المزاج.
  • ضعف التركيز والتنفس السريع.
  • زيادة ضربات القلب.

قد يهمك ايضا:ثيوتاسيد 600 أورجينال: استعمالات، فوائد، ومعلومات مهمة

  1. مشاكل انخفاض مستوى السكر في الدم:

  • فقدان الوعي أو غيبوبة.
  • نوبة صرع.
  • ضرر دائم للدماغ.
  • مضاعفات قلبية أو وعائية.

اقرا ايضا:صيام مرضى السكري: 20 نصيحة لتجنب المضاعفات الصحية

  1. كيفية التعامل مع حالات هبوط السكر:

  • تناول سريع للسكر: استهلاك مصدر سريع للسكر مثل عصير الفاكهة، أو مشروب محلو بالسكر، أو ملعقتين كبيرتين من العسل، أو مصابيح الجلوكوز المتاحة في الصيدليات.
  • تناول وجبة صغيرة: بعد تناول السكر السريع، يجب تناول وجبة صغيرة تحتوي على الكربوهيدرات المعقدة مثل الخبز الكامل أو الأرز أو البطاطس لمنع انخفاض مستوى السكر مرة أخرى.
  • مراقبة المستوى: يجب قياس مستوى السكر في الدم بعد تناول السكر السريع وبعده بفترات منتظمة للتأكد من استقراره.

إذا كانت الأعراض شديدة أو استمرت لفترة طويلة، فيجب الاتصال بالرعاية الصحية الطارئة فورًا. هبوط السكر قد يكون عرضًا لمشكلة صحية أكبر وقد يتطلب رعاية طبية عاجلة.

اقرا المذيد حول:كيفية التعرف على أعراض هبوط السكر في الجسم والتخلص منها والوقاية منها

في ختام المقال، يتضح أن الحفاظ على نسبة السكر الطبيعية في الدم في نطاقها الطبيعي أمر بالغ الأهمية للحفاظ على الصحة العامة والوقاية من مشاكل صحية خطيرة. قدمنا نظرة شاملة على العناصر المهمة في هذا الموضوع.

المراجع

[1]

[2]

 

Add your first comment to this post

اشترك في قناة اسأل طبيب علي يوتيوباشترك الاّن