اتور اقراص لعلاج إرتفاع الكوليستيرول والوقاية من أمراض القلب

0 252

اتور هو دواء يستخدم لتخفيض مستويات الكوليستيرول الضار في الجسم، وبالتالي يساعد على الوقاية من الأمراض القلبية والأوعية الدموية. يحتوي الدواء على المادة الفعالة أتورفاستاتين، والتي تعمل على تثبيط إنتاج الكوليستيرول في الكبد.

يُعتبر ارتفاع الكوليستيرول من المشكلات الصحية الشائعة التي تؤثر على الكثير من الناس حول العالم. يتسبب ارتفاع الكوليستيرول في تراكم الدهون في الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى تصلب الشرايين وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

تم تطوير اتور اقراص كعلاج فعال لارتفاع الكوليستيرول والوقاية من أمراض القلب. يحتوي الدواء على المادة الفعالة أتورفاستاتين، والتي تعمل على تخفيض مستويات الكوليستيرول الضار في الجسم، وتقليل خطر تراكم الدهون في الأوعية الدموية.

يتم استخدام اتور اقراص بشكل شائع لعلاج ارتفاع الكوليستيرول، ويتم تناوله بجرعات يومية معينة تحدد حسب حالة المريض ومستويات الكوليستيرول في الجسم. يجب الالتزام بتعليمات الطبيب والجرعات المحددة، وعدم تغيير الجرعات دون استشارة الطبيب.

يمكن استخدام اتور اقراص للوقاية من أمراض القلب، خاصة للأشخاص الذين لديهم خطر مرتفع للإصابة بمثل هذه الأمراض. ينصح باستشارة الطبيب لتحديد ما إذا كان الدواء مناسبًا للاستخدام الوقائي.

يجب مراقبة مستويات الكوليستيرول في الجسم بانتظام، والالتزام بنمط حياة صحي ونظام غذائي مناسب يحتوي على العناصر الغذائية اللازمة للجسم. كما يجب الحد من تناول الأطعمة الدهنية والغنية بالكوليستيرول، والمحافظة على النشاط البدني اليومي.

مكونات أقراص اتور :

أقراص اتور (Atorvastatin) هي دواء يستخدم لتخفيض مستوى الكوليسترول في الدم

. وتحتوي هذه الأقراص على المكون الفعال “أتورفاستاتين كالسيوم” (Atorvastatin Calcium)، بالإضافة إلى بعض المكونات الأخرى التي تساعد على تكوين القرص وتعزيز فعاليته، وهي:

  1. السيليلوز الكريستالية: وهي مادة تستخدم كعامل مضغوط ومثبت للأقراص.
  2. اللاكتوز المائي: وهو مادة مثبتة للقرص وتستخدم كعامل ملمع.
  3. الكروسكارميلوز الصوديوم: وهي مادة تستخدم كعامل امتصاص وتفكيك الأقراص في المعدة.
  4. الستيرات المائي للمغنيسيوم: وهو مادة ملينة تستخدم كعامل تشحيم وتحسين قابلية القرص للبلع.
  5. أكسيد التيتانيوم: وهي مادة تستخدم كصبغة للقرص.
  6. الحليب المجفف: وهو مادة ملينة تستخدم كعامل ملمع ومحسن لطعم الأقراص.
  7. البولي ايثيلين جلايكول: وهو مادة تستخدم كعامل ملمع وتحسين قابلية القرص للبلع.

تركيزات اتور Ator 

هناك عدة تركيزات لأقراص اتور المتوفرة في الأسواق، ويتم تحديد الجرعة الملائمة حسب حالة المريض ومستوى الكوليسترول في الدم وغيرها من العوامل الصحية.

ومن بين التركيزات الشائعة لأقراص الأتورفاستاتين:

  • أتور 10 مجم ( atorvastatin 10 mg ) : يحتوى على المادة الفعالة اتورفاستاتين بتركيز 10 مجم
  • اتور10
    اتور10
  • اتور 20 ( atorvastatin 20 mg ) : يحتوى على المادة الفعالة اتورفاستاتين بتركيز 20 مجم
  • اتور20
    اتور20
  • دواء اتور 40  ( atorvastatin 40 mg ) : يحتوى على المادة الفعالة اتورفاستاتين بتركيز 40 مجم
  • اتور40
    اتور40
  • دواء اتور 80  ( atorvastatin 80 mg ) : يحتوى على المادة الفعالة اتورفاستاتين بتركيز 80 مجم
  • اتور80
    اتور80

ماهو الكوليسترول؟

.. الكوليسترول هو واحد من العديد من المواد الدهنية الموجودة في الدم.

يتكون الكوليسترول الكلي بشكل أساسي من كوليسترول الضار و الكوليسترول الجيد” غالبا ما يُطلق على كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL) اسم الكوليسترول الضار” لأنه يمكن أن يتراكم في جدران الشرايين مكوناً لويحات او ترسبات يمكن أن يؤدي تراكم هذه اللويحات في النهاية إلى تضييق الشرايين.

يمكن أن يؤدي هذا الضيق إلى إبطاء أو منع تدفق الدم إلى الأعضاء الحيوية مثل القلب والدماغ،

اتور لعلاج الكوليسترول
اتور لعلاج الكوليسترول

يمكن أن يؤدي منع تدفق الدم إلى نوبات قلبية أو سكتة دماغية

غالبا ما يُطلق على كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) اسم الكوليسترول الجيد” لأنه يساعد في منع تراكم الكوليسترول الضار في الشرايين ويقي من أمراض القلب الدهون الثلاثية هي شكل آخر من أشكال الدهون في الدم والتي قد تزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

يستخدم اتور أقراص للمرضى الذين لا يستطيعون التحكم في مستويات الكوليسترول عن طريق النظام الغذائي وحده يجب عليك الالتزام بنظام غذائي لخفض الكوليسترول أثناء استخدام اتوريزا أقراص

 النسب الطبيعية لمستويات الكوليسترول في الدم

النسبة المطلوبة العنصر
أقل من 200 ملغ/ديسيلتر نسبة الكوليسترول الكلي
للرجال 40 ملغ/ديسيلتر و للنساء 50 ملغ/ديسيلتر أكثر من الكوليسترول الجيد (HDL)
أقل من 100 ملغ/ديسيلتر الكوليسترول السيئ (LDL)
أقل من 150 ملغ/ديسيلتر الدهون الثلاثية

 

دواعى إستعمال اتور .

تستخدم أقراص  اتور لعلاج ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية. ويمكن استخدام الدواء في الحالات التالية:

  • عند ارتفاع مستوى الكوليسترول السيئ (LDL) في الدم.
  •  لعلاج ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية (Triglycerides) في الدم.
  •  التحكم في ارتفاع مستوى الكوليسترول الكلي في الدم.
  • الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية في المرضى الذين يعانون من عوامل الخطر مثل السمنة او  التدخين او الضغط العالي او السكري وغيرها.
  • العلاج الوقائي للجلطات الدموية.

يجب العلم بأن استخدام الدواء يجب أن يتم تحت إشراف الطبيب المعالج، ولا يجب تناول الدواء أو تغيير الجرعة من دون استشارة الطبيب.

ما تحتاج معرفتة قبل تناول اتور.

هنا بعض النصائح الهامة التي يجب اتباعها قبل البدء في استخدام علاج اتور:

  1. استشر طبيبك: يجب عليك استشارة الطبيب المعالج قبل استخدام أي دواء، بما في ذلك اتور، حتى يتم تحديد الجرعة الصحيحة وتقييم الفوائد والمخاطر المحتملة.
  2. أخبر الطبيب عن تاريخك الطبي: يجب عليك إخبار الطبيب بأي مشاكل صحية تعاني منها، بما في ذلك الحساسية والأمراض المزمنة، والأدوية التي تتناولها حاليًا، حتى يتم تحديد ما إذا كانت اتور هي العلاج الصحيح لك.
  3. اتبع التعليمات الخاصة بالدواء: يجب عليك دائمًا اتباع تعليمات الطبيب المعالج بشأن جرعة وجدولة تناول الدواء، ولا تتجاوز الجرعة المحددة.
  4. تناول الدواء في نفس الوقت كل يوم: يجب تناول الدواء في نفس الوقت
  5. كنت تعاني الآن او سابقا من أمراض بالكبد
  6.  الاختبارات المعملية للدم لوظائف الكبد غير طبيعية وغير مبررة
  7.  كنت امرأة قادرة على إنجاب الأطفال ولا تستخدم وسائل منع الحمل الفعالة
  8.  او كنت كنت امرأة حامل  .
  9.  تحاولين الحمل أو تقومي بالرضاعة الطبيعية
  10.  الغدة الدرقية.
  11.  التاريخ العائلي من أمراض العضلات.
  12.  أداء مجهود عضلي. او تناول أدوية أخرى لخفض الكوليسترول.
  13.  إصابة سابقة بآلام العضلات عند استعمال أدوية الستاتينات. او تناول الكحوليات بانتظام

التحذيرات والاحتياطات قبل تناول اتور

تحدث إلى طبيبك أو الصيدلى قبل أخذ أتور.

فيما يلى الأسباب التى قد لا تجعل أتور مناسب لك

  • إذا كنت سبق لك الإصابة بسكتة دماغية مع نزيف فى المخ
  • أو إذا كان لديك جيوب صغيرة من السوائل فى المخ نتيجة سكتات دماغية سابقة.
  • كان لديك مشاكل في الكلى.
  • كان لديك خمول فى الغدة الدرقية (قصور) في الغدة الدرقية
  • إذا كان لديك آلام فى العضلات متكررة أو غير مبررة، أو تاريخ شخصى أو عائلى بوجود مشاكل في العضلات
  • إذا كنت سبق لك أن عانيت من مشاكل فى العضلات أثناء العلاج بأدوية أخرى خافضة للدهون مثل الستاتينات الأخرى أو فايبريت)
  • كنت تشرب بانتظام كمية كبيرة من الكحول.
  • كنت سبق لك الإصابة بأمراض بالكبد. . إذا كنت أكبر من ٧٠ عاما .
  • إستشير طبيبك أو الصيدلي قبل تناول أتور – إذا كان لديك فشل حاد بالجهاز التنفسي

إذا كان أى من الحالات السابقة تنطبق عليك قد يحتاج طبيبك إلى إجراء فحص للدم قبل وأحيانا أثناء العلاج بالدواء للتنبؤ بإمكانية الإصابة بالأعراض الجانبية المرتبطة بالعضلات.

من المعروف أن خطر الإصابة بأعراض جانبية مرتبطة بالعضلات يزداد عندما يتم أخذ بعض الأدوية معا بشكل متزامن بينما أنت مستمر فى أخذ الدواء سيراقبك طبيبك عن قرب إذا كان لديك مرض السكر أو معرض لخطر الإصابة بمرض السكر.

أنت من المحتمل أن تكون في خطر من الإصابة بمرض السكر إذا كان لديك مستويات عالية من السكريات والدهون فى الدم وتعاني من زيادة فيالوزن وتعانى من إرتفاع في ضغط الدم

موانع إستعمال اقراص اتور.

أقراص اتور هي عبارة عن دواء يستخدم لتخفيض مستوى الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم، والذي يحتوي على مادة فعالة تسمى أتورفاستاتين.

ومن بين الموانع التي يجب الانتباه إليها عند استخدام هذا الدواء:

1- الحساسية: إذا كنت تعاني من حساسية تجاه أتورفاستاتين أو أي من مكونات الدواء الأخرى، فيجب تجنب استخدامه.

2- أمراض الكبد: إذا كنت تعاني من مشاكل في الكبد، فقد يتسبب استخدام الأتورفاستاتين في تفاقم هذه المشاكل، لذا يجب استشارة الطبيب قبل استخدام الدواء.

3- الحمل والرضاعة: لا ينصح باستخدام أتورفاستاتين خلال فترة الحمل أو الرضاعة، حيث أنه لم يتم تحديد تأثير الدواء على الجنين أو الرضيع.

4- الأدوية الأخرى: يجب إعلام الطبيب بجميع الأدوية الأخرى التي تتناولها، لأن بعض الأدوية قد تتفاعل مع أتورفاستاتين وتزيد من احتمالية حدوث آثار جانبية.

5- النوبات القلبية: إذا كنت قد تعرضت لنوبة قلبية حديثاً، فقد يكون هناك خطر على حياتك إذا استخدمت أتورفاستاتين، لذا يجب استشارة الطبيب قبل استخدام الدواء

ما هي الأدوية التى تتعارض مع دواء أتور؟

هناك بعض الأدوية التي قد تتعارض مع دواء اتور، وتشمل:

1- أدوية الفطريات مثل كيتوكونازول وإيتراكونازول.

2- أدوية الفيروسات مثل ريتونافير.

3- بعض أدوية العلاج النفسي مثل نيفازودون وجوسيبرجين.

4- بعض الأدوية المضادة للتخثر مثل ورفارين.

5- بعض الأدوية المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم مثل الأملوديبين.

6- بعض الأدوية المستخدمة لعلاج السرطان مثل لاباتينيب.

ومن المهم دائمًا إبلاغ الطبيب المعالج عن جميع الأدوية والمكملات الغذائية التي يتم تناولها لتجنب التعارض مع دواء أتور.

الآثار الجانبية لعلاج اتور

يمكن أن يسبب دواء اتور (Ator) العديد من الآثار الجانبية، وتشمل:

1- آلام العضلات والمفاصل.

2- صداع.

3- الإسهال والغثيان والتقيؤ.

4- الدوخة والإعياء.

5- تغيرات في مستويات الأنزيمات الكبدية.

6- زيادة في مستويات السكر في الدم.

7- زيادة في مستويات الكرياتينين في الدم.

8- انخفاض في عدد كريات الدم الحمراء.

9- حساسية الجلد وطفح جلدي.

10-مشاكل بالكلى وتشمل أعراضه : غمقان لون البول , ألم أو حرقان البول , صعوبة التبول , ورم فى القدم

11-حساسية وتشمل أعراضها : الحكة الشديدة , تورم بالوجه أو اللسان , ضيق بالتنفس

يجب الاتصال بالطبيب إذا ظهرت أي من هذه الآثار الجانبية أو أي آثار جانبية أخرى غير مذكورة، وخاصة إذا كانت الآثار الجانبية خطيرة أو مزعجة. ويجب عدم التوقف عن تناول الدواء دون استشارة الطبيب.

استخدام اتور اثناء الحمل

لا يوصى باستخدام أي نوع من الأتور أثناء فترة الحمل، خاصة في الشهور الأولى من الحمل، لأنه يمكن أن يؤثر على صحة الجنين. قد يسبب استخدام الأتور خلال الحمل بعض المشاكل مثل النزيف أو الإجهاض أو التشوهات الخلقية في الجنين.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي استخدام الأتور إلى زيادة درجة حرارة الجسم، وهذا قد يؤثر سلبا على تطور الجنين. وبما أن فترة الحمل هي فترة حساسة جدا في حياة المرأة والجنين، فيجب تجنب استخدام أي جهاز طبي أو تقنية تعمل على زيادة درجة حرارة الجسم، مثل الأتور، إلا بعد استشارة الطبيب المعالج.

لذلك، ينصح بتجنب استخدام الأتور خلال فترة الحمل، والتحدث مع الطبيب المعالج حول أي تقنية طبية قد يكون لها تأثير على صحة الجنين

استخدام اتور اثناء الرضاعة

لا يوصى بشدة باستخدام اتور خلال فترة الرضاعة، حيث قد يؤدي استخدام اتور إلى زيادة درجة حرارة الجسم وتأثيرها على حليب الأم وبالتالي على صحة الرضيع.

كما أن اتور قد يؤدي إلى زيادة تدفق الدم والحرارة إلى المنطقة الحساسة للمرأة، وهذا يمكن أن يؤثر سلباً على حالة الثدي وإنتاج الحليب، وربما يؤثر على راحة المرأة.

وبالتالي، ينصح بتجنب استخدام اتور خلال فترة الرضاعة، ويمكن الاستعانة بالأساليب الأخرى لتحفيز إنتاج الحليب، مثل الاستمرار في الرضاعة بانتظام، وتناول الأغذية الغنية بالحليب والماء بكميات كافية. كما يمكن استشارة الطبيب المعالج للحصول على نصائح حول الأساليب الآمنة لتحفيز إنتاج الحليب.

الجرعة وطريقة تناول اتور.

يحتوي دواء أتور على مادة الأتورفاستاتين وهو يستخدم لخفض مستويات الكوليستيرول في الدم. يتم تحديد الجرعة وفقًا لحالة المريض وتحت إشراف الطبيب المعالج.

عادةً، تكون الجرعة الأولية من دواء أتور 10 ملغ يوميًا، ويتم تناوله مع الطعام مرة واحدة في اليوم. ويمكن للطبيب زيادة الجرعة تدريجيًا بعد فترة من الزمن، ولكن لا ينبغي تجاوز الجرعة الموصى بها دون استشارة الطبيب.

هناك بعض الإرشادات العامة التي يجب اتباعها عند استخدام دواء أتور، ومنها:

  • اتباع تعليمات الطبيب بعناية وعدم تجاوز الجرعة الموصى بها.
  • تناول الدواء مع الطعام لتحسين امتصاصه.
  • الحرص على تناول الجرعة في نفس الوقت يوميًا.
  • الحرص على استمرار استخدام الدواء حتى لو تحسنت حالة المريض، إلا إذا أوصى الطبيب بإيقافه.
  • الإبلاغ عن أي آثار جانبية قد تظهر أثناء استخدام الدواء.

عند تناول جرعة أكبر من المطلوبة

عند تناول جرعة أكبر من الموصوفة لك عن غير قصد، وبدات تظهر عليك اعراض خطيرة توجة الي 

أقرب مستشفي.

عند نسيان تناول إحدى الجرعات

إذا نسيت تناول إحدى الجرعات خذ الجرعة التالية في موعدها

لا تأخذ جرعة مضاعفة لتعويض الجرعة المنسية

مثائل دواء اتور في السوق المصري

 

ADROBEGA.
ANTICHOL
ATCOLIPOX
ATORSTAT
BORGASTATIN
CHOLESTGLOB
FATESTATIN
FATESTATIN BOMG
LIPICOLE
LIPILESS 
LIPINORM
LIPITOR
LIPOMAX
LIPONA
LIPOSEDRA
LIPOVAST
LIRIMAR
PREVENVAST
SATOGLER
SIGMALIP
TORASTATIN
TORVAST
VONTEROID

 سعر تركيزات اتور المختلفة

سعرأتور 10 مجم ( atorvastatin 10 mg ): 29 جنية

سعرأتور 20 مجم ( atorvastatin 10 mg ):47 جنية

 أتور 40 مجم ( atorvastatin 10 mg ):67.5 جنية
 أتور 80 مجم ( atorvastatin 10 mg ):67.5 جنية

 الشركة المصنعة لدواء اتور

ايبيكو – الشركة المصرية الدولية للصناعات الدوائية  EIPICO

 المصادر

النشرة الداخلية للدواء

https://medlineplus.gov/cholesterol.html

https://www.medscape.com/viewarticle/559014_2

 

Add your first comment to this post

اشترك في قناة اسأل طبيب علي يوتيوباشترك الاّن