ابر التنحيف saxenda | الدليل الشامل عنها طريقة الاستخدام والاحتياطات

Saxenda slimming needles

0 150

يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة الوزن الزائد والسمنة. وتعد هذه المشكلة من أكثر المشاكل الصحية انتشاراً حول العالم، وتزداد أهميتها يوماً بعد يوم نظراً لما تسببه من مضاعفات صحية خطيرة، مثل أمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم والسرطان.لذلك، يسعى الكثيرون إلى تخفيف الوزن وإنقاصه. وقد يلجأ البعض إلى العلاج بواسطة الأدوية ومنها ابر التنحيف saxenda التي يستخدمها بعض الأشخاص كخيار لإنقاص الوزن.

ابر التنحيف saxenda هي عبارة عن إبرة تحتوي على مادة فعالة تسمى ليراجلوتايد. والتي تعمل على تنظيم مستويات الجلوكاجون في الدم. وهو هرمون يؤدي إلى زيادة الشهية والرغبة في تناول الطعام، وبذلك تعمل ابرة Saxenda على تقليل الشهية وزيادة الشبع. مما يؤدي إلى تناول كميات أقل من الطعام وبالتالي فقدان الوزن.

يجب على الشخص الراغب في استخدام ابر التنحيف saxenda الحصول على وصفة طبية من الطبيب المختص، ويجب استخدام الإبرة وفقاً للجرعة المحددة من الطبيب، وعدم زيادة الجرعة أو تخفيضها دون استشارة الطبيب.

علاوة على ذلك، يجب على الشخص الذي يستخدم إبرة Saxenda الحرص على اتباع نظام غذائي صحي وممارسة النشاط البدني بانتظام، حيث يعمل استخدام الإبرة بشكل فعال فقط إذا ما تم استخدامها مع نظام غذائي صحي وممارسة النشاط البدني بشكل منتظم.

طريقة استخدام ابر التنحيف saxenda

يتم استخدام ابر التنحيف saxenda عن طريق الحقن الجلدي، وتقدم على شكل حقنة تحت الجلد في البطن أو الفخذ أو الذراع. وتأخذ الحقنة مرة واحدة يومياً، في نفس الوقت من اليوم. ويفضل أن تتم الحقنة قبل الأكل بـ 30 دقيقة أو بعد الأكل بساعتين على الأقل.

طريقة استخدام ابر التنحيف saxenda
طريقة استخدام ابر التنحيف saxenda

يجب تجنب إعطاء الحقنة في نفس الموقع كل مرة. وينصح باختيار موقع مختلف كل مرة لتقليل خطر التهاب الجلد. وتوجد نسخة من ابر التنحيف saxenda بعداد الجرعات المسبقة، والتي تحتوي على كل جرعات العلاج اللازمة لشهر كامل، ويمكن استخدامها بدلاً من حقن العلاج يومياً.

يجب تدريب الشخص على طريقة استخدام الحقنة الصحيحة، والتي تشمل الخطوات التالية:

  1. غسل اليدين بالصابون والماء قبل البدء في الحقن.
  2. فحص الحقنة والتأكد من عدم وجود تلف أو تغيير في اللون.
  3. تحضير الموقع المحدد للحقن، وتنظيفه بالكحول.
  4. إخراج الحقنة من العبوة وإزالة الغطاء الواقي.
  5. تحديد موقع الحقنة وإدخال الحقنة في الجلد بزاوية 90 درجة.
  6. إيقاف الضغط على المكان الذي تم حقنه وسحب الحقنة ببطء.
  7. التأكد من عدم وجود نزيف بإغلاق المكان بضعة ثوانٍ.
  8. التخلص من الحقنة بشكل صحيح في الحاوية المخصصة لها.

يجب استشارة الطبيب في حالة عدم الراحة أو الألم في الموقع المحقون، أو في حالة عدم وجود تحسن في الوزن بعد استخدام العلاج لفترة من الوقت.

اقراء ايضا | عملية تكميم المعدة بالتفصيل

عند استخدام ابر التنحيف saxenda يجب مراعاة الاتي:

  1. الجرعة المحددة: يجب عدم تجاوز الجرعة المحددة من قبل الطبيب.
  2. الآثار الجانبية: يجب مراقبة الآثار الجانبية المحتملة وإبلاغ الطبيب إذا ظهر أي عرض غير طبيعي، ويجب مراقبة الوزن والضغط والمستويات الهرمونية الأخرى.
  3. تغيير الجرعات: يجب عدم تغيير الجرعات المحددة من قبل الطبيب وعدم توقف العلاج دون استشارة الطبيب.
  4. النظام الغذائي: يجب على المريض اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة لتحسين فعالية العلاج.
  5. الحمل والرضاعة: يجب تجنب استخدام ابر التنحيف saxenda أثناء الحمل والرضاعة.
  6. الأدوية المتعاطاة: يجب إخبار الطبيب بأي أدوية أخرى يتم تناولها لتجنب التداخلات الدوائية.
  7. الأطفال والمراهقين: يجب تجنب استخدام ابر التنحيف saxenda للأطفال والمراهقين.

أضرار إبر saxenda

♦ اضطرابات في الجهاز الهضمي:

قد يعاني البعض من اضطرابات في الجهاز الهضمي مثل الغثيان والتقيؤ والإسهال والإمساك والتورم البطني وغيرها.

♦ مشاكل في الجهاز العصبي:

قد يشعر البعض بالصداع والدوار والتعب والأرق والتوتر والاكتئاب والقلق نتيجة استخدام ابرة Saxenda.

♦ اضطرابات في الجهاز التنفسي:

قد يعاني البعض من صعوبة في التنفس والتعرق الزائد وغيرها.

♦ التهابات جلديه:

قد يعاني البعض من حكة وطفح جلدي واحمرار وتورم وغيرها.

♦ اضطرابات في الكلى:

قد تؤدي ابرة Saxenda إلى زيادة نسبة البروتين في البول وتقليل وظيفة الكلى، ولذلك يجب على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى الحذر عند استخدام الإبرة

♦ زيادة في نسبة الدهون في الدم:

قد يؤدي استخدام ابرة Saxenda إلى زيادة في نسبة الدهون في الدم، ويجب مراقبة هذا المؤشر بشكل دوري.

♦ اضطرابات في الغدة الدرقية:

يمكن أن يؤدي استخدام ابر التنحيف saxenda إلى اضطرابات في الغدة الدرقية، ويجب مراقبة هذا المؤشر بشكل دوري.

على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية مثل السكري وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وغيرها الحذر عند استخدام إبرة Saxenda، ويجب عليهم استشارة الطبيب المختص قبل استخدامها، كما يجب عدم استخدام الإبرة في حالة الحمل أو الرضاعة.

يجب عدم الاعتماد على ابر التنحيف saxenda كحل وحيد لإنقاص الوزن، ويجب دمج استخدام الإبرة مع نظام غذائي صحي وممارسة النشاط البدني بانتظام، ويجب الالتزام بالمتابعة مع الطبيب المختص وتقييم النتائج بشكل منتظم.

يجب الانتباه إلى أن استخدام ابرة Saxenda يجب أن يتم بشكل مستمر، حيث يمكن للوزن الزائد العودة بشكل سريع في حال توقف استخدام الإبرة، لذلك يجب على الأشخاص الذين يستخدمون الإبرة الالتزام بجرعتها المحددة من قبل الطبيب وعدم تخطيها.

في النهاية

على الرغم من أن ابر التنحيف saxenda لها فوائد كبيرة في إنقاص الوزن وتحسين الصحة العامة، إلا أنها قد تسبب بعض الآثار الجانبية التي يجب مراقبتها بعناية. لذلك يجب على الأشخاص الذين يرغبون في استخدام الإبرة مراجعة الطبيب المختص لتقييم حالتهم الصحية والتحقق من عدم وجود أي مشاكل صحية تمنع استخدام الإبرة، كما يجب مراقبة الآثار الجانبية وتقييم النتائج بانتظام.

يجب مراعاة أن ابر التنحيف saxenda ليست مناسبة للجميع، فقد تكون هناك بعض المخاطر المحتملة، وتكون زيادة الوزن لبعض الأشخاص نتيجة لمشاكل صحية أخرى، ولذلك يجب استشارة الطبيب المختص قبل البدء في استخدام الإبرة.

في الختام، فإن ابر التنحيف saxenda هي خيار فعال لإنقاص الوزن وتحسين الصحة العامة، ويجب استخدامها بمتابعة من ال

طبيب المختص والالتزام بالجرعات المحددة، ومراقبة الآثار الجانبية وإبلاغ الطبيب إذا ظهر أي عرض غير طبيعي. كما ينبغي ممارسة الرياضةواتباع نظام غذائي صحي لتعزيز فعالية الإبرة وتحسين نتائج العلاج.

وفي النهاية، يجب توخي الحذر في استخدام ابر التنحيف saxenda، والتأكد من توافر جميع المعلومات الضرورية قبل البدء في استخدامها. يجب على الأشخاص الذين يفكرون في استخدام هذه الإبرة التواصل مع الطبيب المختص لتقييم الفوائد والمخاطر وتحديد ما إذا كانت مناسبة لحالتهم الصحية ومتطلبات فقدان الوزن.

في النهاية، يعتبر ابر التنحيف saxenda خيارًا جيدًا للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة. ولم يتمكنوا من خسارة الوزن بسبب صعوبة التحكم في الشهية والتحرك بسهولة. ولكن يجب استشارة الطبيب المختص قبل البدء في استخدامها لتقييم المخاطر وتحديد ما إذا كانت مناسبة لحالتهم الصحية.

Add your first comment to this post

اشترك في قناة اسأل طبيب علي يوتيوباشترك الاّن