اعراض الناسور العصعصي واسبابه وعلاجه وكيفية الوقاية منه

Symptoms of Pilonidal Sinus

0 598

تعتبر اعراض الناسور العصعصي من الأمراض الشائعة جداً، و التي تصيب الكثير من الناس حول العالم. و هو مرض يُحدث بسبب تمزق في الجلد الذي يحيط بالعجان (أي مدخل الشرج). ويؤدي إلى تورم وألم وحكة في المنطقة المصابة. و في هذا المقال سنتحدث بشيء من التفصيل عن أعراض الناسور العصعصي وعلاجها وكيفية الوقاية منها.

اعراض الناسور العصعصي

الألم:

يعتبر الألم الشعور الأساسي الذي يعاني منه الشخص المصاب بالناسور العصعصي. و يحدث الألم عندما يتم شد العجان، و يكون الألم شديداً في البداية ويصعب الجلوس و التحرك بشكل طبيعي، و قد يتحسن الألم بعد فترة من الوقت إذا تم تناول المسكنات.

 الحكة هي  احد اعراض الناسور العصعصي

تعتبر الحكة واحدة من الأعراض الأكثر شيوعاً للناسور العصعصي. و هي ناتجة عن التهيج والتورم في المنطقة المصابة، و التي تسبب شعوراً بالحرقة والحكة المزعجة.

النزيف:

يحدث النزيف عندما يتم شد العجان بشكل كبير، مما يؤدي إلى تمزق الجلد والنزيف، و قد يكون النزيف خفيفاً في البداية ويتحسن مع الوقت، أو يستمر لفترة أطول وقد يتطلب تدخلاً طبياً.

الألم أثناء التبرز:

تعتبر الألم أثناء التبرز من الأعراض الشائعة للناسور العصعصي، و يحدث الألم نتيجة لاحتكاك البراز بالناسور العصعصي.

الإفرازات:

قد تحدث إفرازات من المنطقة المصابة بالناسور العصعصي، و تكون الإفرازات عادة مصحوبة برائحة وتحدث بشكل خفيف. و قد تسبب رائحة كريهة.

الانتفاخ والورم:

يمكن أن يؤدي الناسور العصعصي إلى انتفاخ وورم في المنطقة المصابة، و يمكن أن يكون الانتفاخ والورم مؤلمين ويؤثران على الحركة والنوم.

صعوبة التحرك من اعراض الناسور العصعصي

قد يؤثر الناسور العصعصي على الحركة بشكل عام، و قد يكون الجلوس والوقوف والمشي أمراً صعباً، خاصة في البداية عندما يكون الألم شديداً.

الصداع النصفي:

يعاني بعض الأشخاص المصابين بالناسور العصعصي منالصداع النصفي، و الذي يحدث عندما يتم تحفيز الأعصاب في المنطقة المصابة، ويمكن أن يكون الصداع شديداً ومزعجاً.

الاضطرابات النفسية:

تؤثر الناسور العصعصي على الحياة اليومية للأشخاص المصابين بها، ويمكن أن تؤدي إلى الشعور بالإحباط والاكتئاب والقلق.

الناسور العصعصي
الناسور العصعصي

اسباب الناسور العصعصي

يحدث الناسور العصعصي عندما يخرج الجزء النهائي من الأمعاء الغليظة (القولون) من الشرج عند فتحة الشرج (العجان الشرجي)، وقد تسبب عدة عوامل في حدوث الناسور العصعصي، منها:

الإمساك:

يمكن أن يزيد الإمساك من ضغط البراز والتوتر في منطقة الشرج، و هذا قد يؤدي إلى تمزق في الجلد المحيط بالعجان الشرجي والنسيج الداعم له.

الإسهال المزمن:

يمكن أن يتسبب الإسهال المزمن في تهيئة العجان الشرجي للتمزق، حيث يتم تمرير البراز بشكل أسرع وأكثر تكراراً من المعتاد.

الجلوس الطويل:

يمكن أن يؤدي الجلوس الطويل على المرحاض إلى زيادة الضغط على الشرج، مما يزيد من احتمالية حدوث الناسور العصعصي.

الحمل والولادة:

يمكن أن يسبب الحمل والولادة تمدد الأنسجة في منطقة الشرج، مما يجعلها أكثر عرضة للتمزق.

عوامل أخرى:

مثل الشيخوخة، و اضطرابات الأكل والهضم، والتهابات المنطقة الشرجية، و الأورام الحميدة أو الخبيثة في منطقة الشرج، قد تؤدي إلى حدوث الناسور العصعصي.

يجب مراجعة الطبيب في حالة ظهور أي أعراض مثل الألم أو النزيف أو الانتفاخ في منطقة الشرج، حيث يمكن أن يحدد الطبيب السبب الرئيسي للمشكلة ويقدم العلاج المناسب.

مهم ايضا | الشرخ الشرجي |اعراضه واسبابه وكيفية علاجه والوقايه منه

علاج الناسور العصعصي:

يمكن علاج الناسور العصعصي بعدة طرق. و تختلف العلاجات بناءً على شدة الأعراض والتقدم في المرض.

و فيما يلي بعض العلاجات الشائعة للتقليل من اعراض الناسور العصعصي:

تحسين النظام الغذائي:

قد يساعد تحسين النظام الغذائي وزيادة تناول الألياف والسوائل على تخفيف الأعراض وتسهيل الحركة الأمعائية.

تناول المسكنات:

يمكن تناول المسكنات لتخفيف الألم والحكة المصاحبة للناسور العصعصي. و يجب استشارة الطبيب قبل تناول أي مسكنات.

العلاج الطبيعي:

يمكن استخدام العلاج الطبيعي لتخفيف الألم وتحسين اعراض الناسور العصعصي،

ويمكن استخدام الطرق التالية:
  • تمارين الاسترخاء والتنفس العميق لتقليل التوتر في العضلات المحيطة بالناسور العصعصي.
  • تمارين تقوية العضلات الأساسية والأرداف لتحسين الدعم للعمود الفقري وتخفيف الضغط على العصعص.
  • التدليك لتحسين التدفق الدموي وتخفيف الألم والتوتر.
  • تطبيق الثلج أو الحرارة على المنطقة المصابة لتخفيف الألم والالتهاب.

الجراحة:

قد يتطلب الناسور العصعصي جراحة في بعض الحالات الشديدة و التي لا يستجيب فيها العلاج الطبيعي أو الأدوية.و يتم في هذه الحالة استئصال الناسور العصعصي وترك منطقة الجرح مفتوحة لتسمح بالتهوية والتخلص من الإفرازات.

ويمكن للجرح أن يلتئم بشكل طبيعي خلال فترة زمنية قد تستغرق عدة أسابيع.

اقراء ايضا | علاج البواسير في المنزل

الوقاية من الناسور العصعصي:

يمكن القيام بعدة إجراءات لتقليل خطر الإصابة بالناسور العصعصي.

وفيما يلي بعض النصائح للوقاية من اعراض الناسور العصعصي:

  • الحفاظ على وضعية الجلوس الصحيحة وتجنب الجلوس لفترات طويلة.
  • الحرص على النظافة الشخصية، والتغيير الفوري للحفاظ على الجفاف والنظافة.
  • تجنب الإمساك وتناول الألياف والسوائل بكميات كافية.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم لتحسين الدعم للعمود الفقري.
  • الابتعاد عن الجلوس على الأسطح الصلبة وعدم الجلوس لفترات طويلة والحرص على وضعية الجلوس الصحيحة.

و يتطلب علاج الناسور العصعصي اهتمام كبير ويعتمد على شدة الأعراض وسببها. في العديد من الحالات، يمكن علاج الناسور العصعصي بشكل غير جراحي، مثل استخدام العلاج الدوائي.

مثل المسكنات ومضادات الالتهابات غير الستيرويدية لتخفيف الألم والتورم. و استخدام الكريمات والمراهم المخصصة لتخفيف الألم وتحسين الشفاء، والتغييرات في نمط الحياة وتحسين النظام الغذائي والتمارين الرياضية.

في حالات أكثر خطورة، مثل الحالات المزمنة والتي تتطلب تدخل جراحي، يتم إجراء عملية جراحية لإزالة النسيج المتضرر وإصلاح الضرر الناتج عن الناسور. يمكن استخدام التدابير الوقائية والتغييرات في نمط الحياة لتقليل خطر الإصابة بالناسور العصعصي وتجنب حدوث المضاعفات المحتملة، مثل الالتهابات الجلدية والعدوى والنزيف والندوب.

اقراء ايضا | اعراض الناسور الشرجي واسبابه وكيفية علاجه نهائياً

و في النهاية. يجب الحرص على العناية الجيدة بالنظافة الشخصية وتحسين نمط الحياة والتمارين الرياضية للحفاظ على صحة العصعص وتجنب الإصابة بالناسور العصعصي. و في حالة ظهور أي أعراض. يجب الاتصال بالطبيب للحصول على العلاج المناسب في أقرب وقت ممكن.

Add your first comment to this post

اشترك في قناة اسأل طبيب علي يوتيوباشترك الاّن